• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 07:04 مساءً , الجمعة 16 ربيع الثاني 1441 / 13 ديسمبر 2019 | آخر تحديث: 12-19-1438

رسالة شكر وثناء لأهل العطاء

تعجز عبارات الشكر والثناء أن تقف بين يدي العظماء وأهل الجود والسخاء ولكن عرفاناً بالجميل لأهل العطاء تسجل الجمعية أرق كلمات الثناء وصادق الدعاء لمن دعم مسيرة الجمعية الغراء خدمة لكلام رب الأرض والسماء . فجزاهم الله خير الجزاء وبارك لهم فيما قدموه من عطاء وأخلف عليهم فيما معهم بالنماء فإنه سبحانه كريم العطايا والسخاء .

كلمة رئيس الجمعية

فإنه من فاضل القول التذكير بفضل أعمال البر وأن دعوة الإسلام إلى الجود والإنفاق مستفيضة مطردة ، وأنه لم ولن يوجد نظام في الدنيا يُستْغنى البتة فيه عن التعاون والمواساة ، وأن يرفق المكثر بالمقل ، ما دامت طبيعة المجتمع البشري أن تتجاور فيه القوة والضعف والإكثار والإقلال ، وأنه لا نجاح لأمّة في هذا المضمار إلا إذا وثّقَت الصلات بين أبنائها ، فلم تبق محروماً يقاسي ويلات الفقر ولم تبق غنياً يحتكر مباهج الغنى ، وأنه ما من شيء أشق على عدو الله الشيطان وأبطل لكيده وأقتلَ لوساوسه من إخراج الصدقات فإنه :
(( ما يخرج رجل شيئاً من الصدقة حتى يفك عنها لحيـي سبعين شيطاناً ... ))


حديث صحيح . والله الموفق

رئيس مجلس إدارة جمعية البر الخيرية بمركز المطرفية

الأستاذ / عادل بن ضيدان الشمري



 0  0  205  10-09-1438 09:41 مساءً



تابعنا على الانستقرام